وزير الاتصالات يشهد تكريم الشركات الصغيرة والمتناهية الصغر

شهد المهندس/ عاطف حلمي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الثلاثاء الماضي الاحتفالية التي نظمها مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات التابع لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا” بمناسبة الإعلان عن إنتهاء أعمال الدورة الثالثة من مشروع ” تفعيل تطوير المنتجات للشركات الصغيرة و المتناهية الصغر العاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات ” و تم توزيع الشهادات علي الشركات الفائزة بالمراكز الأولي.

.يأتي هذا المشروع الذي انطلق عام 2012 بهدف الإرتقاء بمستوى جودة الخدمات والمنتجات التي تقدمها الشركات في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للمجتمع في مصر، ومساعدتها على خوض غمار المنافسة في الأسواق المحلية والإقليمية والدولية.

و قد حضر الاحتفالية المهندس/ حسين الجريتلي الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”، والدكتور/ حسام عثمان رئيس مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات “SECC ونائب رئيس هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات.

وصرح المهندس/ عاطف حلمي بأن وزارة الاتصالات تولى اهتماما كبيرا بالشركات الصغيرة والشركات متناهية الصغر، وذلك من خلال دعمها وتشجيعها بصورة مستمرة وتفعيل برنامج تنمية الطلب المحلي، مشيراً أن هذه الشركات تلعب دوره محورياً في منظومة تطور القطاع ونموه في مصر، وتلبي احتياجات السوق المحلي والاقليمي من المنتجات التكنولوجية التي تمثل عصب الصناعة.

ومن جهته تطرق المهندس/ حسين الجريتلى الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” إلى أهمية أن تعمل الشركات متناهية الصغر والصغيرة على ابتكار أفكار لمنتجات وتطبيقات برمجيات جديدة ومثبت جدواها من الناحيتين النظرية والاقتصادية، وذلك من خلال بحوث السوق والتي توضح شرائح العملاء المحتملين، ودراسة تأثيراتها المحتملة على مجموعات المنتجات الموجودة، والتعرف على الميزات المطلوبة في المنتجات الجديدة.

في حين ذكر الدكتور/ حسام عثمان رئيس مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات ”SECC ونائب الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” أن “الدورة الثالثة للمشروع تميزت بوجود عملاء لمعظم الشركات المشاركة لديهم الرغبة الفعلية في استخدام المنتجات المستهدف تطويرها .

SECC SME  event 3

وكذلك قام المركز بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بتشبيك الشركات مع عملاء من الجانب الحكومي وهو ما يمثل  نقلة نوعية من ناحية تلبية الطلب المحلي وإيجاد مرجعية حكومية ومزيد من الأعمال للشركات المشاركة”، كما أضاف أنه في هذه الدورة تم اشتراط قيام الشركات بتسجيل منتجاتها على سوق المشروع الإلكتروني www.mseproject.com.eg.

هذا وقد قام فريق من الخبراء المتخصصين بمركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات بتقييم منتجات الشركات التى تقدمت للمشاركة في هذا البرنامج، حيث تم تقييم التطبيقات والنظم التى تقدموا بها في مختلف المجالات مثل: السياحة، والصحة، والتعليم، والحوسبة السحابية، وتطبيقات الهاتف المحمول، والأنظمة المدمجة، وتطبيقات الويب، وتخطيط  الموارد المؤسسية. كما قام خبراء المركز بتقييم المنتجات مرحليا وعند نهاية المشروع للتأكد من جودتها.

الجدير بالذكر أن هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا” كانت قد قامت بتخصيص ميزانية تقدر ب 20 مليون جنيه لدعم منتجات الشركات التي تقدمت للالتحاق بالمشروع. وبلغ عدد الشركات متناهية الصغر والصغيرة في مجال تكنولوجيا المعلومات التي تقدمت بطلبات دعم منتجاتها ضمن المشروع منذ الإعلان عن دورته الثالثة في شهر ابريل الماضي 293 شركة، تم قبول طلبات 172 شركة منها. في حين أن عدد الشركات التى ضمها المشروع على مدار السنوات الثلاث الماضية 323 شركة قامت بتطوير 550 منتج في العديد من المجالات.

المصدر :: الشعبة العامة للحاسبات الالية و البرمجيات التابع للإتحاد العام للغرف التجارية المصرية.