بطاقات فيزا لأصحاب المشروعات الصغيرة و متناهية الصغر

استكمالا لحزمة الخدمات المالية وغير المالية التي يقدمها الصندوق الاجتماعي للتنمية لقطاع المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر وبهدف تشجيع أصحاب تلك المشروعات علي التوسع في أنشطتهم ومواكبة وسائل التجارة العالمية.
وقعت اليوم الأستاذة سها سليمان الامين العام للصندوق الاجتماعي للتنمية والأستاذ ايهاب ايوب المدير العام لمنطقة الشرق الاوسط و شمال افريقيا لشركة فيزا انترناشيوال سيرفيس اسسوسيشن  بروتوكول تعاون لمسانــدة المشروعــات الصغيــــــــــرة والمتناهية الصغر وتقديم حزمة متكاملة من الخدمات المالية وغير المالية من خلال بروتوكول تعاون يهدف الى تعزيز التعاون بين الطرفين  لدعم أصحاب تلك المشروعات.
ويهدف بروتوكول التعاون الى  دعم وتشجيع الشمول المالي ورفع الكفاءة في قطاع المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر في مصر من خلال دعم الصندوق في اصدار بطاقات ائتمان لعملائه من أصحاب المشروعات وذلك عبر شركاء فيزا من البنوك العاملة في مصر. كما تستهدف مذكرة التفاهم تفعيل وتشجيع التجارة الإلكترونية e-commerce لاصحاب المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر من خلال تدعيم الدفع قبول  البطاقات عبر الانترنت وهو ما سيسهم فينشر ثقافة التجارة الإلكترونية والتوعية بأهميتها.
كما تتطرق  مذكرة التفاهم إلى تقديم برامج توعية مشتركة وبرامج تدريب بهدف تعريف المستهلكين بمزايا المدفوعات الإلكترونية مما ينعكس على تحسين الأوضاع التجارية والقدرة التنافسية للمشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر.
وصرحت الأستاذة سها سليمان الأمين العام للصندوق الاجتماعي للتنمية بأن توقيع هذا البروتوكول يأتي في إطار خطة الصندوق لتقديم حزمة متكاملة من الخدمات المالية وغير المالية لتصل الخدمات الى مستهلكين المدفوعات للمشروعات الصغيرة و متناهية الصغر عبر الانترنت و نشر ثقافة التجارة الالكترونية التي ستسهم في انجاز العديد من الخدمات في أسرع وقت وبشكل متخصص ليتواكب مع الوسائل الحديثة المستخدمة حاليا ويساعد أصحاب المشروعات الصغيرة و متناهية الصغر علي المنافسة والتواجد في الأسواق الداخلية والخارجية
وأشارت الي ان هذا البرتوكول سيساهم أيضا في تسهيل إجراءات الحصول علي القروض من خلال مكاتب الصندوق الاجتماعي للتنمية المنتشرة بجميع محافظات الجمهورية وذلك بنقل خبرة الشركات العالمية الخاصة بدفع العملاء لرسوم الخدمات الكترونيا .
ومن جانبه، أكد إيهاب أيوب مدير عام فيزا لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا “أن خبرة فيزا في العمل مع الشركات الصغيرة والمتوسطة في مختلف بلدان العالم توضح أن هناك تحديات مشتركة تواجه هذه الشركات وتتمثل في رغبتها في زيادة حجم أعمالها وذلك بالتوازي مع إدارة عمليات الإنفاق بشكل كفء وشفاف. وتمثل المدفوعات الالكترونية حلا عمليا لإدارة إنفاق الشركات الصغيرة وتقليص التكاليف الإدارية، وتسهيل عمليات تحويل الأموال، وإضفاء الكفاءة على عمليات التحصيل.” وأضاف “أن مذكرة التفاهم والتعاون المزمع مع الصندوق الإجتماعي للتنمية تؤكد إهتمام فيزا بمساعدة قطاع الشركات الصغيرة وخاصة فيما يتصل بتبادل الخبرات وتوسيع نطاق التجارة الالكترونية، والشمول المالي، وإتاحة حلول ومنتجات المدفوعات الالكترونية – عبر الشركاء من المؤسسات المصرفية المصرية – بما يصب في صالح الإقتصاد المصري.”
هذا وقد حضر فاعليات التوقيع من جانب الصندوق الدكتور رأفت عباس/ رئيس القطاع المركزي للخدمات غير المالية، الاستاذة نيفين جامع/ رئيس القطاع المركزي للمشروعات الصغيرة والاستاذة نيفين بدر/ نائب رئيس القطاع المركزي للتمويل متناهي الصغر0 ومن جانب شركة فيزا حضر الاستاذ عزام علم الدين/  كبير مديرين العلاقات الحكومية العالمية شمال أفريقيا ومجموعة الدول الفرنكوفونية بأفريقيا، الاستاذ/ مصطفى محرم مدير العلاقات الحكومية العالمية شمال و شمال غرب أفريقيا ، و الاستاذ / أحمد قاسم مدير الاتصالات المؤسسة شمال و غرب أفريقيا.