فرصة مبيعات في مصر ب 2 مليار و975 مليون جنيه مصري

كشف السيد / منير فخري عبد النور وزير التجارة و الصناعة و المشروعات الصغيرة و المتوسطة عن تقرير أعدته وزراة التجارة عن واردات مصر من السلع الغير  إستراتيجية. و قد شمل التقرير أن واردات مصر خلال عام 2014 بأكمله (من يناير 2014 إلي ديسمبر 2014 ) كانت كما يلي ::

1- واردات مصر من طعام القطط و الكلاب = 153 مليون دولار أمريكي بما يعادل 1,167,390,000 “مليار و مائة و سبعة و ستون مليوناً و ثلاثمائة و تسعون ألف جنيه مصري لا غير “.

2- واردات مصر من لعب الأطفال = 55 مليون دولار أمريكي بما يعادل  419,560,000 ” أربعمائة و تسعة عشر مليوناً و خمسمائة و ستون ألف جنيه مصري لا غير”.

3- واردات مصر من الجمبري و الكافيار = 78 مليون دولار بما يعادل 595,140,000  ” خمسمائة و خمسة و تسعون مليوناً و مائة و أربعون ألف جنيه مصري لا غير”.

واردات مصر من ياميش رمضان = 104 مليون دولار أمريكي بما يعادل  793,520,000 ” سبعمائة و ثلاثة و تسعون مليوناً و خمسمائة و عشرون ألف جنيه مصري لا غير .

إن القراءة لهذه الأرقام تكشف عن سمتين هما ::

الأولي :: أن إستيراد هذه السلع قد أثر علي نقص العملة الأجنبية ” الدولار ” في مصر بصورة كبيرة و شكل ضغطاً علي البنك المركزي في توفير إعتمادات دولارية لمستوردي هذه المنتجات.

السمة الثانية :: أن هذه المنتجات من الممكن أن يتم تصنيعها محلياً لأنها ببساطة ليس الطاقة الذرية ! و بالتالي تعد هذه المنتجات فرصة ربح مذهلة ثم مذهلة لمن لديه الرغبة في إستثمار أمواله مهما كانت صغيرة في تصنيع هذه المنتجات و بالأخص “طعام القطط و الكلاب” لأنه من الممكن بسهولة معرفة محتويات القطط و الكلاب من خلال الممارسين لها أو من خلال الإنترنت أو من خلال قراءة قائمة مكونات أطعمة القطط و الكلاب التي تكتب علي عبوات طعامها التي تباع بالأسواق .

اصدقائنا زوار موقع برينور – مصر السوق المصري لديه القدرة علي شراء أي من المنتجات المماثلة للمنتجات المستوردة شرط معادلة المنتجات المستورد في الجودة .

و من يحقق ذلك سيستطيع تحقيق مبيعات بالأرقام الضخمة التي كتبت بالأعلي .

فإذا كنت تستطيع إنتاج و تصنيع طعام قطط و كلاب فبأمكانك تحقيق مبيعات بالسوق المصري بقيمة  1,167,390,000 “مليار و مائة و سبعة و ستون مليوناً و ثلاثمائة و تسعون ألف جنيه مصري” و إذا كنت تستطيع تصنيع لعب الأطفال فبإمكانك تحقيق مبيعات بالسوق المصري بقيمة  419,560,000 ” أربعمائة و تسعة عشر مليوناً و خمسمائة و ستون وألف جنيه مصري.

و من لايصدق أن هذه الأرقام حقيقية فليراجع التقرير بوزارة التجارة و ساعتها سيري أرقام أخري لسلع اخري يتم إستيرادها إلا أننا إخترنا هذه السلع .

الخلاصة :: هناك طلب علي هذه المنتجات في مصر بالقيم المذكورة بالأعلي و المنافسة بسوق هذه السلع ليست قوية لأنه ببساطة لم يحدث تشبع لسوق هذه السلع.

أعزائنا زوار موقع برينور – مصر :: السوق المصري لديه فجوة في أربعة منتجات بقيمة إجمالية قدرها   2,975,700,000 ” إثنان مليار و تسعمائة و خمسة وسبعون مليوناً و سبعمائة ألف جنيه مصري” فهل من مستثمر ؟

الأرقام مصدرها اليوم السابع و دوت مصر